عاملة تنظيف تحصد مقعدا في البرلمان الفرنسي بمواجهة وزيرة الرياضة السابقة

عاملة تنظيف تحصد مقعدا في البرلمان الفرنسي بمواجهة وزيرة الرياضة السابقة

نجحت راشيل كيكي، وهي عاملة تنظيف غرف، بالفوز في مقعد برلماني بالدائرة السابعة بمنطقة فال دي مارن في فرنسا، خلال الجولة الثانية من الانتخابات التشريعية.

وأعلن الاتحاد الإيكولوجي والاجتماعي الشعبي الجديد عن دخول راشيل كيكي إلى الجمعية الوطنية في الدائرة السابعة لفال دي مارن، في نهاية الجولة الثانية من الانتخابات التشريعية، حيث فازت بنسبة 50.30% على وزيرة الرياضة السابقة، روكسانا ماراسينيانو، التي حصلت على 49.70% من الأصوات، إذ في النهاية، فصل 177 صوتا بين المرشحتين.

وراشيل كيكي (48 عاما)، فرنسية من ساحل العاج، كانت واحدة من أبرز واجهات هذه الحملة، هي عاملة تنظيف من حيث المهنة، واشتهرت بقيادتها لمعركة لمدة 22 شهرا مع زملائها في فندق "Ibis Batignolles"، للحصول على أجور أعلى وتحسين ظروف العمل، إذ لفتت انتباه منظمة "La France Insoumise" التي قررت جعلها مرشحة لتحالف الأحزاب اليسارية (Nupes).




تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقا

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار قناة دجلة الفضائية علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق :
تحديث الرمز
أكتب الرمز :

أخبار أخرى

اكثر الاخبار قراءة

من برامجنا