المتحدثة باسم ائتلاف النصر آيات المظفر لدجلة: نخشى سيناريو استغلال موارد الدولة ومقاطعة الجمهور headerعضو المرصد الوطني للاعلام وائل الركابي لدجلة: قانون الانتخابات الحالي لن يخدم قوى تشرين headerالناطق باسم الحراك الشعبي احمد الوشاح لدجلة: محافظتان جديدتان ستنضمان لتشرين ولا نفصح عنهما الآن headerالناشط المدني محمد الياسري لدجلة: نعمل على زج قوة شبابية في البرلمان لضمان الاصلاح والتغيير headerمحمد الياسري لدجلة: من الواجب التثقيف حول الانتخابات والاختيار الدقيق للمرشح headerمحمد الياسري لدجلة: ثورة تشرين نسيج مجتمعي وهذه حالة صحية لمعركة التغيير headerعضو الفريق الإعلامي للمفوضية مهند مصطفى لدجلة: مدونة السلوك الانتخابي ملزمة للكيانات السياسية headerمصطفى لدجلة: لا فائدة من شراء بطاقات كون حضور الناخب اساسيا headerمصطفى لدجلة: فرق جوالة لاستكمال توزيع 3 ملايين بطاقة بايومترية headerبالوثيقة .. بان فائق شهاب حمد القبطان اول امرأة تتولى منصبا اداريا لدائرة الافراد بوزارة الدفاع header

وفاة هندي .. سرقوه .. فأحرقوه وسار 5 كيلومترات طلبا للمساعدة

وفاة هندي .. سرقوه .. فأحرقوه وسار 5 كيلومترات طلبا للمساعدة

لقي رجل هندي مصرعه بعد إضرام النار في جسده حيًا من قِبل مجرمين هاجموه وسلبوا ممتلكاته وتركوه بين الحياة والموت.
وذكرت الصحف الهندية أن رجل يُدعى "جانجادهار بيهيرا"، يبلغ من العمر 30 عامًا وكان متواجد لإنجاز بعض الأعمال الخاصة به في قرية الصافا التابعة لمدينة كوتاك، ولاية أوديشا الموجودة شرق الهند وهجم عليه مجموعة من المجرمين استولوا على محفظة نقوده وعلى سلسلة ذهبية كانت بحوزته وعلى دراجته النارية أيضًا.
وأفاد أفراد عائلة "بيهيرا" أن المجرمين لم يكتفوا بالسرقة بل أضرموا النار في جسده حيًا ما اضطر "بيهيرا" للسير مسافة خمسة كيلومترات على الطريق السريع وهو مصاب بحروق متفرقة في جميع أنحاء جسده ليحصل على المساعدة.
وذكر شهود العيان في القرية بأن "بيهيرا"كان يسير والحروق تغطي جسده قبل أن يفقد وعيه بعد سيره كل هذه المسافة على قدميه وبعدها أتت سيارة إسعاف و نقلته إلى أقرب مستشفى.
وبالفعل وصل" بيهيرا" وهو في حالة سيئة للغاية لمستشفى مدينة بوبانسوار الهندية وفارق الحياة أثناء محاولة الأطباء علاجه.
وتقدم شقيق "بيهيرا" بشكوى رسمية لمركز شرطة مدينة تشو دوار ولكنه لم يوجه اتهام لأي شخص أو مشتبه به وما زالت التحقيقات جارية وإلى الآن لم تتمكن الشرطة من تحديد هوية الجناة.




تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقا

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار قناة دجلة الفضائية علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق :
تحديث الرمز
أكتب الرمز :

أخبار أخرى

اكثر الاخبار قراءة

من برامجنا