عضو المكتب السياسي للعصائب سعد السعدي لدجلة: النظام السياسي قائم على التوافق بتشكيل الحكومة headerالقيادي في ائتلاف النصر احمد الوندي لدجلة: الانتخابات هي من ستحدد ملامح الحكومة المقبلة headerالمتحدثة باسم ائتلاف النصر آيات المظفر لدجلة: نخشى سيناريو استغلال موارد الدولة ومقاطعة الجمهور headerعضو المرصد الوطني للاعلام وائل الركابي لدجلة: قانون الانتخابات الحالي لن يخدم قوى تشرين headerالناطق باسم الحراك الشعبي احمد الوشاح لدجلة: محافظتان جديدتان ستنضمان لتشرين ولا نفصح عنهما الآن headerالناشط المدني محمد الياسري لدجلة: نعمل على زج قوة شبابية في البرلمان لضمان الاصلاح والتغيير headerمحمد الياسري لدجلة: من الواجب التثقيف حول الانتخابات والاختيار الدقيق للمرشح headerمحمد الياسري لدجلة: ثورة تشرين نسيج مجتمعي وهذه حالة صحية لمعركة التغيير headerعضو الفريق الإعلامي للمفوضية مهند مصطفى لدجلة: مدونة السلوك الانتخابي ملزمة للكيانات السياسية headerمصطفى لدجلة: لا فائدة من شراء بطاقات كون حضور الناخب اساسيا header

بحجم كرة قدم .. ناسا تكشف خطورة اقتراب كويكبين من الأرض

بحجم كرة قدم .. ناسا تكشف خطورة اقتراب كويكبين من الأرض

أكد مركز دراسات الأجسام القريبة من الأرض "CNEOS"، التابع لوكالة الفضاء الأميركية "ناسا"، أن كويكبين عملاقين، سيقتربان من الأرض هذا الأسبوع.

وحسبما ذكر المركز التابع لـ"ناسا"، فإن حجم الكويكب الواحد، يعادل ملعب كرة قدم، وبأنهما سيمران من الأرض، خلال دورانها حول الشمس.

وسيمر الكويكبان "2021 HC3" و"2021 AE4"، في مجال قريب من كوكبنا "نسبيا"، على بعد مسافة تقارب 18 ضعف تلك التي تفصلنا عن القمر، وفق ما ذكرت مجلة "نيوزويك" الأميركية.

ورغم أن الكويكبان سيكونان على بعد 4.3 مليون ميل منا، إلا أن مركز دراسات الأجسام القريبة من الأرض، أشار إلى احتمال ملاحظة سطوع صادر عنهما.

وتشير تقديرات العلماء إلى أن قطر الكويكب "2021 HC3" قد يبلغ 984 قدما، أي أنه أكبر من ملعب كرة قدم ومبنى "إمباير ستيت"، بينما يتمتع الكويكب "2021 AE4" بقطر يبلغ 853 قدما.

وتجذب الأرض حوالي 100 طن من المواد القادمة من الفضاء يوميا، ويتكون معظمها من جزيئات غبار صغيرة.

ومن النادر جدا أن يضرب كويكب ذو حجم كبير الأرض، إلا أن مركز دراسات الأجسام القريبة من الأرض كان قد حذر من احتمال حدوث تصادم كويكب عملاق بالأرض كل 10 آلاف عام.

وتوصلت وكالات فضاء عالمية عبر إجرائها لعملية محاكاة متطورة ومعقدة، إلى أنه لا توجد حاليا أي تقنية قادرة على منع تصادم أي كويكب عملاق قد يضرب الأرض.

وخلصت المحاكاة التي أشرفت عليها وكالة الفضاء الأميركية "ناسا" واستمرت لأسبوع، إلى أن كارثة تصادم كويكب من الفضاء بالأرض، لا يمكن تجنبها، حتى ولو منحنا مدة زمنية لستة شهور استعدادا لذلك.

وحسبما ذكرت "إندبندنت"، فإن مثل هذا "السيناريو الكارثي"، والذي تم التطرق له في مؤتمر الدفاع عن الكواكب برعاية الأمم المتحدة، أثبت أن دول العالم غير مستعدة لمثل هذا النوع من الكوارث.

وقال المشاركون بالمؤتمر في بيان: "إذا واجهنا مثل هذا السيناريو في الحياة الواقعية، فلن نكون قادرين على إطلاق أي مركبة فضائية في مثل هذا الإخطار القصير بالقدرات الحالية".

وسيكون الخيار الوحيد للرد على مثل هذا الحدث الخطير، هو إخلاء المنطقة قبل اصطدام الكويكب، لكن منطقة التأثير ستطال أجزاء كبيرة من العالم.

وتعليقا على التجربة، قال ليندلي جونسون، مسؤول الدفاع عن الكواكب في "ناسا": "في كل مرة نشارك في تمارين من هذا النوع، نتعلم المزيد حول أبرز المتجاوبين مع مثل هذا الحدث الكارثي، ومن يحتاج إلى معرفة المعلومات ومتى".

وأضاف جونسون: "تساعد هذه التدريبات في نهاية المطاف مجتمع الدفاع الكوكبي على التواصل مع بعضهم البعض ومع حكوماتنا لضمان تنسيقنا جميعا في حالة تحديد تهديد تأثير محتمل في المستقبل".

وردا على خبر فشل المحاكاة، قال رئيس شركة "سبيس إكس"، إيلون ماسك: "الافتقار إلى حل كان أحد الأسباب العديدة التي تجعلنا بحاجة إلى صواريخ أكبر وأكثر تقدما".

وحصلت"سبيس إكس" مؤخرا على عقد بقيمة 2.89 مليار دولار من "ناسا" لتطوير الجيل التالي من مركبة الفضاء "ستارشيب"، والتي يتم بناؤها لنقل الأشخاص والبضائع حول النظام الشمسي.

كذلك تقول "سبيس إكس"، إن "ستارشيب" ستكون "أقوى مركبة إطلاق في العالم"، ويمكن استخدامها لمساعدة المهام الخاصة بتحويل مسار كويكب متجه إلى الأرض.




تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقا

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار قناة دجلة الفضائية علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق :
تحديث الرمز
أكتب الرمز :

أخبار أخرى

اكثر الاخبار قراءة

من برامجنا