الاعرجي: شخصيات من مكتب عبد المهدي أعطت أوامر بقتل المتظاهرين

الاعرجي: شخصيات من مكتب عبد المهدي أعطت أوامر بقتل المتظاهرين


اعتبر نائب رئيس الوزراء السابق بهاء الاعرجي خلال حديث لبرنامج القرار لكم، اليوم الاحد، ان الكتل السياسية لاتنوي تمرير قانون الانتخابات الجديد، وقال الاعرجي ان الدليل على ذلك هو عدم ارسال القانون الى رئاسة الجمهورية حتى هذه اللحظة.
الاعرجي قال ان "تأخر اختيار بديل رئيس الحكومة المستقيل عاد عبد المهدي سببه الكتل السياسية التي تريد رئيس وزراء بكامل الصلاحية وليس مؤقتا"، مبينا ان "رئيس تحالف الفتح هادي العامري زار مدينة قم للقاء زعيم التيار الصدري وطرح اسم عبدالمهدي لرئاسة الحكومة من جديد لكن الصدر رفض هذه الفكرة".
الاعرجي وخلال اللقاء قال ان "هناك قوى سياسية تطالب اليوم برحيل الاحتلال بعد ان كانت تدعو لاستمرار وجوده"، لافتا الى ان "خوف المكون السني من فصائل الحشد يعيق مطالبتهم باخراج القوات الامريكية"، واعتبر الاعرجي ان "تفرد الشيعة في قرار اخراج القوات الامريكية بعيدا عن السنة والكرد منعطف خطير"، وكشف الاعرجي ان "رئيس الوزراء المستقيل عادل عبدالمهدي ضد اخراج الا ان القرار الذي صوت عليه البرلمان جاء كردة فعل على استهداف ابو مهدي المهندس وقاسم سليماني".
الاعرجي اضاف ان "شخصيات من مكتب عبد المهدي أعطت أوامر بقتل المتظاهرين"، لافتا الى ان "التظاهات التي دعا اليها زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر غايتها وطنية"، بحسب قوله.




تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقا

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار قناة دجلة الفضائية علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق :
تحديث الرمز
أكتب الرمز :

أخبار أخرى

اكثر الاخبار قراءة

من برامجنا