مفوضية حقوق الانسان تكشف عن حجم العوائل النازحة المبعدة من مخيمات الحاج علي جنوب الموصل

مفوضية حقوق الانسان تكشف عن حجم العوائل النازحة المبعدة من مخيمات الحاج علي جنوب الموصل


كشفت المفوضية العليا لحقوق الانسان ،اليوم الجمعة، انه ولليوم الرابع على التوالي لازالت "طوابير" العوائل النازحة المبعدة من مخيمات الحاج علي جنوب الموصل عالقة دون مأوى، بعد ان تم تخريب وتفكيك خيامهم ومنعهم من مغادرة المخيم الى مدنهم و مناطق سكنهم الاصلية في الانبار وصلاح الدين بأوامر من حكومة نينوى المحلية.

وطالبت المفوضية، بتدخل رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي ورئيس الحكومة عادل عبد المهدي للوقوف على تناقض القرارات وتقاطع الاجراءات الحكومية المتخذة من قبل وزارة الهجرة والمهجرين والحكومات المحلية وادارات المخيمات، وأنهاء معاناة النازحين وضمان حقوقهم في عودة كريمة آمنة الى مدنهم وتوفير المستلزمات الاساسية لهم.

واشارت المفوضية، انها تقدمت بمبادرة لوزارة الهجرة والمهجرين لتسهيل وضمان عودة النازحين طوعيا من خلال تنسيق العمل بين مكاتب الهجرة في المحافظات المحررة وحكوماتهم المحلية ووزارة النقل.




تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقا

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار قناة دجلة الفضائية علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق :
تحديث الرمز
أكتب الرمز :

أخبار أخرى

اكثر الاخبار قراءة

من برامجنا