الهند تطلق مهمة فضائية إلى القمر لدراسة قطبه الجنوبي

الهند تطلق مهمة فضائية إلى القمر لدراسة قطبه الجنوبي


أطلقت الهند صاروخا إلى الفضاء، يوم الاثنين، حاملا مركبة إلى القمر في مهمة هي الأكثر طموحا للبلاد لتعزيز وضعها بصفتها قوة رائدة في مجال تكنولوجيا الفضاء منخفضة التكلفة.

وإذا نجحت المهمة التي تصل تكلفتها إلى 146 مليون دولار، فإنها ستمكن الهند من إجراء دراسات عن وجود مياه على القطب الجنوبي للقمر.

وسيجعل هذا النجاح الهند رابع دولة فقط بعد الولايات المتحدة وروسيا والصين تقوم بعملية هبوط "ناعم" و"موجه" على القمر وتضع مركبة على سطحه.

وستكون تلك ثالث محاولة للهبوط على القمر هذا العام بعد نجاح إرسال الصين المسبار تشانغ إيه-4 إلى القمر وإطلاق إسرائيل مركبة الفضاء بيريشيت التي فشلت وتحطمت على سطح القمر في أبريل نيسان.

وانطلق الصاروخ الذي يحمل مركبة الفضاء غير المأهولة تشاندرايان-2 من مركز فضائي بجنوب الهند وسط ابتهاج الآلاف من متابعي الحدث كما أظهر بث تلفزيوني مباشر.

وكان الإطلاق قد تأخر أسبوعا بسبب مشكلة فنية في نظام إطلاق المركبة وتقرر حينها تأجيل الإطلاق كإجراء وقائي.




تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقا

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار قناة دجلة الفضائية علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق :
تحديث الرمز
أكتب الرمز :

أخبار أخرى

اكثر الاخبار قراءة

من برامجنا